الأربعاء، 4 أفريل، 2007

تنبير

... تنابر... و تنبــــير


قالوا: - في أحدث تقرير للبنك العالمي حول الموازنات المالية ..وكان فريق مختص لدى البنك العالمي قد انتهى منذ اكتوبر المنقضي من اعداد تقرير يبيّن فيه بالاساس مكامن ضعف المحاسبة في تونس وهو ما أدى الى افراز واقع يقوم على غياب مصداقية المعلومات المالية التي تعلن عنها المؤسسة.
وذهب محررو التقرير الى حد القول «إنه على المؤسسات التحول من وضعية التكتم على وضعياتها المالية والتلاعب بالنتائج قصد التهرب الجبائي الى وضعية الشفافية التامة لتترك الأرقام وحدها تعكس الحقيقة».وتبقى نقطة الاقتصاد الوطني «السوداء» حسب تعبير البنك العالمي في تقريره المتعلقة بالديون المشكوك في استرجاعها و التي تتكبدها حاليا البنوك التونسية التي والتي يقدر حجمها نحو 5 مليارات دينار أي ما يفوق 20 بالمائة من القروض منحتها البنوك
قلنا: أربط في ذ يـلْهم خـيط .. . . . .
قالوا: تونس الرابعة عالميا في نسبة الطلاق: وقد أطلق أستاذ علم الاجتماع بلعيد أولاد عبد الله صيحة فزع بسبب تفشي ظاهرة الطلاق في تونس. وقال في لقاء مع جريدة الصباح التونسية في عددها الصادر يوم 10 فبراير 2007 إن تونس تحتل المرتبة الرابعة عالميا في نسبة الطلاق
قلنا : تدمير الأسرة يعني تدمير المجتمع
قالو : أرقام مفزعة : أظهرت دراسة ميدانية أن نسبة عزوبية الإناث في تونس سجّلت اٍرتفاعا بنسب متفاوتة خلال الفترة ما بين عامي 2001 و 2006. فٍان نسبة العزوبية بالنسبة للشريحة العمرية ما بين 20 و 24 عاما ارتفعت من 85.3 % عام 2001 إلى 88.4 % عام 2006. وارتفعت هذه النسبة للشريحة العمرية ما بين 25 و 29 عاما من 53.9% إٍلى 65 % كما ارتفعت هذه النسبة للشريحة العمرية ما بين 30 و 34 عاما من 17.7 % إلى 37.5 % و من 14.8 % إلى 20 % بالنسبة للشريحة العمرية ما بين 35 و 39 عاما وفق للدراسة التي أعدّها الديوان التونسي للأسرة والعمران البشري (مؤسسة حكومية)
قلنا : هذا الكلوا من "الشطيٌرات".
"الشطيٌر" بتشديد الياء هو تصغير لشطر اي نصف وهي عبارة يطلقها بعض "البزناسة"على النساء الاجنبيات فوق الاربعين.
الامية في تونس :
قالو : في دراسة نشرتها الباحثة سامية الجبالي في جريدة " الجريدة " التونسية بمناسبة اليوم العربي لمحو الأمية " لا يسعنا والمجموعة العربية تحتفل باليوم العربي لمحو الأمية إلا أن نندهش للبيانات التي أصدرت مؤخرا والمتعلقة بأمية الشباب من الفئة العمرية دون 30 سنة حيث تبين الإحصائيات أن 220 ألف شاب يعانون من الأمية بمعنى أنهم لا يجيدون القراءة ولا الكتابة " و تابعت " لئن أشارت التقارير ذاتها إلى إقبال هذه الفئة على برنامج محو الأمية فإن النسبة المذكورة تبدو مثيرة للاستغراب خاصة وأن إقرار إجبارية التعليم ومجانيته في تونس يعود إلى ما يقل عن أربعة عقود مما يفترض بالضرورة أن تتمتع شريحة الشباب ممن لم يتجاوزوا 30 سنة بكل فرص التعليم أقله إلى حدود المرحلة الابتدائية التي تشير الإحصائيات بشأنها إلى تطورها لتبلغ 99% بالنسبة إلى الأطفال في سن السادسة مع تسجيل تراجع في نسبة الانقطاع بالمرحلة الابتدائية إلى 1,5% خلال سنة2006 .
قلنا :كنا خير امة ... وصرنا اميييييين.!!!

ارتفاع نسبة التضخم
قالوا:ونظرا للعلاقات غير العادلة في الميدان الاقتصادي الدولي سجلت الدوائر الرسمية عجزا في الموازنة، مع التأكيد باستمرار بأن الارقام الرسمية دون الحقيقة ،و إنما نسوقها من باب من فمك أدينك ...فقد أظهرت إحصائيات نشرها يوم الثلاثاء 9 يناير 2007 معهد الإحصاء التونسي أن معدل التضخم في تونس في عام 2006 بلغ 4.5% في مقابل 2% في عام 2005 بسبب ارتفاع أسعار المحروقات والتفاوت في النمو بين الصادرات والواردات
قلنا: كان الكذب ينجّي ،الصّدق أنجى و أنجى...
ارتفاع نسبة البطالة
قالوا: تشير المصادر الرسمية التونسية إلى أن نسبة البطالة في تونس لا تتجاوز 14 في المائة بينما تترواح الارقام المستقلة بين 36 و 46 في المائة ...ويوجد الآلاف من العاطلين عن العمل من حملة الشهادات العليا . "كل العاطلين عن العمل يتوقون إلى النفاذ إلى سوق الشغل والظفر بمكان لهم فيه
قلنا: كثرت القهاوي موش بلاش...
قالوا: إجراءات يجري الاعداد صلب الدوائر الحكومية المعنية ، لجملة من القرارات و الاجراءات التي ترمي الى الحد من الغيابات في قطاع الوظيفة العمومية ويصل عدد الغيابات في هذا القطاع الى نحو مليوني غياب ، من أصل 450 مليون يوم عمل...
قلنا : امالا كيفاش احنا عالم ثالث ... البل تمشي على اكبارها.