الاثنين، 18 جوان، 2007

فخار بكري ....وفخار توا؟؟؟او حكاية المرا في حمام الرجال


فخار بكري ....وفخار توا؟؟؟ او حكاية المرا في حمام الرجال

ذكرتني حكاية فخار بكري والتباكي على جيل قبل وجيل توا بحكاية المرا المهبولة اللي مشات لحمام الرجال وحبت تدخل عاد كيف اعترض عليها "الحارز"ومنعها مستغرب راهو هذا للرجال بركة قالتلو ياخي معاهم صدام قاللها لا ,معاهم بن لادن قللها لا قتلو مالا ندخل .معناه بلغة اخرى ما عادش فمة رجال وما هو نقولو اللي "الحكمة تطلع احيانا من افواه المجانين"وهذا كلام ينطبق اليوم على واقعنا البائس وعلاش لا على واقع ناس قبل زاده " فخار بكري "كيف سماهم صديقنا توفيق الجبالي على خاطر قلة رجولية فخار بكري هي اللي جابت قلة رجولية فخار توا بالله عمركمش سمعتو صيد " اسد "جاب قطوس .بالله وقتلي هتلر يصنع في المدافع والبوارج الحربية اللي قريب يحتل بيها العالم جدودنا الافاضل المتدينين المتخلقين وي كانوا تي ماو كانوا سراح في الصحراء يخافوا من دريز الكراهب ويمكن كي يلقوا جرة كرهبة ولا كميون يسخيلوها جرة زاحف من الزواحف المخطرة والغريبة .هاو فخار بكري ما عندهم كان الكلام والوعظ الكاذب والذل "الزحبطوني" (هذه كلمة مركبة تعني الزاحفين على بطونهم ) ايام الاستعمار كانو شادين الصحراء واللي بقى فيهم يقاوم قلة قليلة يتعدوا على الاصابع واللي شد منهم البلاد وزعمة يعاون في الفلاقة من تحت حس مس نعرفوهم كانوا مع القايد مستفيدين من تهريب السكر والحشيش اللي ولاو من بعد اسياد البلاد ( اغنياء الحرب ) ويحتفلوا مع المقيم بذكرى 14 جويلية كل عام كما سجل ذلك الشاعر المناضل الكيلاني بن غومة حين كتب متحسرا مخاطبا الشاعر المبعد محمد الطويل :
فاربعطاش جويلية لعيان والقوادة مباشين كل واحد رقد في وسادة
فرد عليه الطويل بان العيد يلزمه امام يصلي بهم ويقصد هنا القاوري المقيم العام
يقول الطويل :
فاربعطاش جويلية قالو ضحيتو عيدتو وتميتو من قدمتو امامكم تون صليتو
هذا السجال يعطينا فكرة عن نوع من فخار بكري اصبحوا للاسف هم اسياد اليوم ويمكن الاطلاع على هذا في الكثير من كتب الناريخ منها اذكر كتاب ثورة المرازيق لمحمد المرزوقي وحتى بعض الموروث الشفوي من شعر وسير يدون بوضوح اكبر لهذه الاحداث التي كان فيها اجدادنا ابطالا في الولاء للاجنبي حتى يئس منهم شاعرا مناضلا معروف في الجنوب بولائه للخط اليوسفي و اقصد بن قطنش الذي قال متهكما :
الذل والظل ولوا سوا
الراجل حوا
اليوم السجاعة بدت للمرا
فهذا الفخار يظهرلي ماعادش اليوم يهز لا ما ولا زيت ويلزمن نفكروا في عجنة جديد نصنعوا منها انسان جديد .زعمة اش ممكن تكون ؟؟؟؟؟؟؟ بالله فكروا معايا يا جماعة؟؟؟؟؟؟؟
************************************
بن غومة والطويل وبن قطنش من شعراء المرازيق المعروفين بولائهم للخط اليوسفي وظلوا من المغضوب عليهم في العهد البورقيبي
بالمناسبة قصيدة الطويل المذكورة سيتم انزالها في فترة لاحقة في مدونتي مرصد الذاكرة الشعبية
عبارة الراجل حوا تعني حاوي اي غير قادر على القيام بواجباته الزوجية

هناك تعليقان (2):

عماد حبيب يقول...

ثمه حاجة وحيدة أنا موش معاك فيها

صدام الي شدوه كالفار في حفرة
و بن لادين الي هارب كالجربوع في حفرة أخرى هوما الرجال ؟


في هاذي سامحني

بعد الدمار و البلى الي جابوهولنا الكل و باقي نلوجوا على زعيم كيفهم ؟

:))

ابو ناظم المرزوقي يقول...

هذا كلام عزوزة مهبولة بلحق موش كلامي انا