الثلاثاء، 2 أكتوبر، 2007

صحيفة امريكية مشهورة تنوه بالنظام التربوي التونسي:هل فعلا منظومتنا التربوية بخير ؟؟؟




خصصت الصحيفة اليومية الأمريكية "انترنشيونال هيرالد تريبيون" في طبعتها ليومي 15 و16 سبتمبر 2007 صفحة كاملة للمنظومة التربوية في تونس .
واستعرضت تحت عنوان رئيسي "تونس: التربية في القرن 21" مختلف جوانب المنظومة التربوية التونسية مبرزة في مقال بعنوان "استعداد لرفع تحديات المستقبل" ما يحدو المسؤولين التونسيين من تصميم على توفير أفضل تعليم ممكن لفائدة شباب البلاد . وذكرت في مقال ثان بعنوان "التربية:ثروة الوطن" بالخصوص بان تونس تعد أيضا بلدا مصدرا للذكاء .
وبعيدا عن مناقشة مضامين هذا المقال الذي قد يكون مجرد دعاية للاستهلاك المحلي وتجميل وجه سلطة الاشراف التربوي بمساحيق قد لا تخفي عيوب المنظومة التربوية بعدما كشفت في بداية هذه السنة بالخصوص انزلاقات خطيرة كالطرد التعسفي والنقل الزجرية ومجالس التاديب والتراجع في بعض المواد الاساسية بعدما اقرها الامر المنظم للحياة المدرسية واتفاقيات مع الطرف النقابي ....و لاخفاء هذه العيوب كان لابد من مساحيق عالمية مشهود بكفاءتها في التجميل signée من نوع جريدة "انترناشنال هيرالد تريبيون"الذائعة الصيت والواسعة الانتشار التي قد يستبعد القارئ في مقال كالذي أصدرته ( أعلاه) ان يشك مجرد شك بانه صادر عن الجريدة .والحال ان الوقائع تكذب حياد واستقلالية هذه الجريدة بل وتكشف بالأدلة ان هذه الجريدة مأجورة لا فرق بينها وبين أي من جرائد "البودورو" التي عندنا .
فالحكومة حجزت ثلاثة مواعيد للإشهار (30 جوان، 15 سبتمبر و 23 أكتوبر) بالنسبة لسنة 2007.واذا عرفنا - كما تبين الوثيقة المصاحبة ان سعر الصفحة الإشهارية، بدون ألوان، هو 86،165$ ( تقريبا 110،000 دينار تونسي)! فإن مجموع الاعلانات المدفوع ثمنها من المال العام الذي تؤتمن عليه وزارة التربية 330.000 دينار تونسي .في الوقت الذي يتحدث فيه الوزير عن المديونية في مفاوضاته مع النقابة حين طلبت منحة العودة المدرسية .(والتي رغم تقسيطها وامضاء اتفاق بشانها لم يتمتع بها رجال التعليم حد كتابة هذه الاسطر .علما وان المنحة المخصصة للمدرسة العالمية الخاصة قرطاج والمقتطعة من ميزانية وزارة التربية قد نصص على ان تكون فورية ).
فهل يحق لنا – والسؤال الى الصديق نورمالاند- ان نصنف هذه الصحيفة ايضا ضمن صحف البودورو؟؟؟؟؟

هناك 5 تعليقات:

Tarek Kahlaoui يقول...

لا لا يا أبوناظم كيفاش هذيكة من أهم الجرايد في العالم... هوما ماعمرهم ماقالو إلي المقال هذا متاعهم... هوما يأجرو صفحات للاعلانات و يحطو تحت الصفحة بالبنط العريض إلي هو إعلان... هذاية أسلوب معمول بيه في عديد الصحف في العالم بما فيها في أهم الصحف الأمريكية... المشكلة فلي قرى و ما حبش يرى إلي هو إعلان

samsoum يقول...

AbuNadhem, lis les dessous de cet article ici

أنيس يقول...

الدٌمٌار هو أنٌو 350 ألف دولار مشاو حرام عوض أن تذهب لتحسين الواقع المرير لحالة التربية في تونس !!

هذا التلاعب بأموال الدولة لا بد أن يُعاقب يوم من الأيام !!

abunadem يقول...

اعرف يا طارق ان الاشهار يكون للسلع لا للسياسات العامة للدول ومثل هذا الاشهار مدعاة للسخرية لجريدة تدعي الحياد.

weld houma 3arbi يقول...

http://www.tma5wir.blogspot.com/