الأحد، 29 مارس، 2009

فضيحة اخرى للسلطات المصرية : منع مرور القافلة النقابية التونسية

لعله لم تكفها فضيحة الحرب الاخيرة واغلاق معبر رفح امام المساعدات الطبية والجرحى هاهي السلطات المصرية تشطب تاشيرات اعضاء الوفد النقابي المصاحب لقافلة اتحاد الشغل الى غزة عبر مصر ؟؟؟؟هذا وقد رد اعضاء الوفد المكون من 12 نقابي بالاعتصام على الحدود والتمسك بما جاؤوا منن اجله وانه لاميرر لمثل هذا التصرف خاصة وان السفارة المصرية بتونس منحت تاشيرات عبور للوفد ؟؟؟فهل هي استجابة لضغوط صهيو-امريكية او هي عودة الدر-عفوا القصدير- لمعدنه الصدئ بالمؤامرات والدسائس بعد اتفاقات السلام المشؤومة على الشعب الفلسطيني المنكوب ؟؟؟؟؟؟؟بصراحة لا تجد مبررا مقنعا ؟؟؟لماذا لا تستمر هذه الممارسات الا مع قوافل عربية ...لم نرى هذا يحدث مع قافلة غالاوي ؟؟؟؟
المغلوب يرهب الغالب دوما وان" لم يقتدي به" كما قال ابن خلدون ؟؟؟؟؟؟؟

ليست هناك تعليقات: