الخميس، 20 نوفمبر، 2008

تكذيب رسمي من الاساتذة المطرودين لحل قضيتهم ؟؟؟؟

بــــــــــــلاغ

أوردت تونس نيوز في عددها 3101 ليوم 18 نوفمبر 2008 بلاغا نسب للأساتذة المطرودين عمدا هذا نصه:

تونس في 18 نوفمبر20008
بيان
نحن الممضون أسفله -الأساتذة المطرودين لأسباب نقابية نتوجه إلى الراى العام بالبيان التالي


في خطوة في الاتجاه السليم ،تلقى الزميل محمد المومنى برقية من وزارة التربية والتكوين تم بموجبها إعادته للعمل بخطة
إدارية في الإدارة الجهوية للتعليم ببن عروس ،إننا وان كنا نتوجه للزميل بالتهاني ،فإننا نعتبر عودته للعمل هي رفع لمظلمة ما كان لها أن تقع اصلا ،كما نعتبر قرار وزارة الإشراف إحقاقا لحق وتتسيب لوضع،لكن الخطوة ستظل ناقصة و جزئية إن لم يشمل القرار الأستاذين على الجلولى ومعزك الزغلامى الذين لا مبرر قانوني ولا بيداغوجى لاستثنائهما من حق العودة وهو ما نطلب تحقيقه في اقرب الآجال حتى يغلق هذا الملف نهائيا، وفى هذا الإطار نتوجه: -للسيد وزير التربية والتكوين من أجل استكمال خطوة الإنصاف بإعادة الأستاذين على الجلولى ومعز الزغلامى إلى سالف عملهما وبالتالي غلق هذا الملف نهائيا .
-لقيادة الاتحاد العام التونسي للشغل حتى تدرج هذا الملف ضمن مداولات الجانب الترتيبي من المفاوضات الاجتماعية الجارية حاليا.
-للنقابة العامة للتعليم الثانوي حتى تكثف أكثر عملها من أجل حل عادل لقضيتنا التي هي قضية القطاع التي التف حولها بشكل نضالي واسع.
-لقوى المجتمع المدني الديمقراطية والتقدمية حتى تواصل إسنادها لمطلبنا العادل.
الأساتذة المطرودون لأسباب نقابية:
*محمد المومنى :أستاذ فلسفة
*على الجلولى :أستاذ فلسفة
*معز الزغلامى: أستاذ انقليزية

و يهمنا نحن الأساتذة المطرودين عمدا أن نكذب جملة و تفصيلا ما ورد في هذا البيان المنسوب إلينا و نؤكد أن كل ما ورد به عار تماما من الصحة و لم يصدر عنا و إننا نستغرب هذا الفعل اللااخلاقي و نند بكل شدة بمن يتعمد إلحاق الأذى بنا عبر انتحال صفتنا و عليه:
1- نطلب من الإخوة في تونس نيوز و كل المواقع التي تتفاعل مع قضيتنا أن تمتنع عن نشر أي خبر يتعلق بنا ما لم يصلهم من بريدنا الالكتروني mhtml:{8871E049-52D9-4E7D-B647-40DA0B55CA86}mid://00000025/!x-usc:mailto:profexclu@yahoo.fr إضافة إلى أن كل ما نصدره من بيانات و مواقف يكون مصدره الأول إحدى مدوناتنا المعروفة و خاصة مدونتنا المحجوبة في تونس http://moumni.maktoobblog.com
2- نعلم الرأي العام أن ملفنا مازال بيد النقابة العامة للتعليم الثانوي و المركزية النقابية للاتحاد العام التونسي للشغل و لم نتلق إلى الان أي رد من شانه إعادتنا إلى مواقع عملنا و إن الوزارة الجديدة مدعوة للتفاعل الجدي من اجل إنهاء المظلمة المسلطة علينا.
3- إن مواصلة الصمت من قبل وزارة التربية و التكوين من شانه أن يجبرنا على العودة إلى النضال المباشرة من اجل حقنا في الحياة بكرامة خاصة و ان طردنا من العمل لم يكن له أي مبرر قانوني او بيداغوجي.

الأساتذة المطرودين عمدا:
محمد مومني استاذ فلسفة.
على الجلولي استاذ فلسفة.
معز الزغلامي استاذ انجليزية.
المصدر مدونتنا المحجوبة في تونس
http://moumni.maktoobblog.com

قرأت في تونسنيوز انه وقع تكذيب خبر ارجاع الزميل المومني وعليه اقدم اعتذاري لنشر الخبر واقوم بمسحه ...مع الابقاء على شعار عودة زملائنا للعمل نافذة حتى تتحقق ؟؟؟على امل ان تستجيب السلطة لهذا المطلب وتصحح الوضع .

ليست هناك تعليقات: