الخميس، 29 نوفمبر، 2007

اليوم الثامن لإضراب الجوع : 27 نوفمبر 2007


يومــــيـّـــــات إضـــــــــراب الجــــــوع
اليوم الثامن لإضراب الجوع : 27 نوفمبر 2007
يواصل المضربون عن الطعام صمودهم البطولي في يوم جوعهم الثامن وقد توافد على مقرّ الإضراب المآت من المساندات والمساندين، نذكر منهم :
- الأخ المنصف اليعقوبي الأمين العام المساعد الذي جدد مساندته للمضربين.
- وفد من أساتذة طبرقة نقلوا مشاعر التعاطف والمساندة من عموم القاعدة الأستاذية بطبرقة وجندوبة إلى المضربين ومطلبهم العادل في العودة الفورية إلى سالف عملهم.
- ثم جاء للمساندة والمؤازرة وفد من عمال المغازة العامة الذين يخوضون منذ مدة نضالا مريرا ضد الخوصصة والاعتداء على الحق النقابي، وقد تقدم الوفد الأخ محمد البكوش الكاتب العام للنقابة الأساسية وممثلي عديد الجهات.
- وفي حركة معبّرة ومؤثرة تحوّل العشرات من عمال وكالة التبغ والوقيد إلى مقرّ الإضراب على إثر اجتماع عام عقدوه بدار الاتحاد وتقدم هذا الوفد العمالي الأخ الكاتب العام للنقابة الأساسية للوكالة والإخوة الشاذلي البعزاوي الكاتب العام لجامعة المالية و توفيق التواتي الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بتونس، وقد أكدوا جميعا التفافهم غير المشروط حول هذه الحركة النضالية الجريئة. هذا وقد أمضى عمال وكالة التبغ والوقيد عشرات العرائض التضامنية مع المضربين عن الطعام.
- وزارهم أيضا السيد محمد بوعود الصحفي في جريدة "الوحدة".
- بقيادة الأستاذ أحمد بن إبراهيم زار وفد من قيادة "حركة التجديد" عبّر خلاله الأمين العام الأول للحركة عن تضامنه الكامل مع المضربين ومع مطلبهم الشرعي الواضح، وأعلم المضربين عن الطعام بمراسلته وزير التربية والتكوين يدعوه فيها باسم الحركة إلى التراجع عن القرار الجائر ضدهم ورفع المظلمة عنهم.
- كما أعادت السيدة مية الجريبي الأمينة العامة للحزب الديمقراطي التقدمي الزيارة للاطمئنان على المضربين وأعلمتهم أن حزبها سينظم يوما تضامنيا معهم يوم الثلاثاء 04 ديسمبر 2007 على الساعة السادسة مساء.
- لم يتخلف مناضلو اتحاد حاملي الشهادات العليا المعطلين عن العمل والاتحاد العام لطلبة تونس عن التواتر المكثف على مقرّ الإضراب، هذا وقدّم مناضلو كلية منوبة حركة رمزية جميلة تمثلت في حمل شريط ورقي طويل كتبت عيه كلمات مساندة من طلبة الكلية.
الحالة الصحية
زار المضربين عدد من الأطباء المتطوعين للاطمئنان على صحة المضربين التي لازالت طيبة عموما رغم نقص الوزن وظهور علامات الإجهاد على وجوههم وتظل معنوياتهم مرتفعة وثقتهم في المساندات كبيرة.
النقابة العامة تدعو للإضراب العام
دعت النقابة العامة للتعليم الثانوي في بلاغ عموم الأساتذة إلى التوقف عن العمل يوم الجمعة 30 نوفمبر 2007 بكافة المعاهد الثانوية والمدارس الإعدادية والتقنية احتجاجا على وزارة التربية والتكوين إزاء ملف الأساتذة المطرودين المضربين عن الطعام، ولوّحت النقابة العامة في بلاغها باتخاذ أشكال نضالية تصعيدية في صورة عدم إرجاع المطرودين إلى عملهم.
البرقيات والرسائل
تلقى المضربون عن الطعام مجموعة من الرسائل والبرقيات صادرة عن :
- النقابة الجهوية للتعليم الثانوي بتطاوين تعلم أنها كوّنت لجنة جهوية للمساندة تتكوّن من 10 أساتذة.
- إبراهيم العشلي صحفي من السودان يؤكد تعاطفه الكبير مع المضربين ومطلبهم.
- المجلس الجهوي للتعليم الثانوي بالقيروان يوجه برقية مساندة إلى المضربين وأخرى إلى وزير التربية والتكوين تنديدا بسياسة الصمت والتشفي ونهج الطرد التعسفي.
- يرقية مساندة صادرة عن المجلس الجهوي للتعليم الثانوي بالمهدية الذي عبّر عن تضامن الجهة مع إضراب الأساتذة المعاونين وحمّل وزارة التربية والتكوين مسؤولية توتر الأوضاع الاجتماعية.
- ندوة الأحزاب والمنظمات الماركسية اللينينية العالمية التي أرسلت بيان مساندة ممضى من طرف 12 حزبا من كل القارات يؤكدون مساندتهم للمضربين وتجندهم للتعريف بالقضية لدى الرأي العام في بلدانهم.
المكالمات الهاتفية
تلقى المضربون عن الطعام عديد الاتصالات الهاتفية من الداخل والخارج لتأكيد المساندة والاطمئنان على الصحة.
الصحف تكتب ....
- كتبت جريدة "الإعلان" ليوم الثلاثاء 27/11/2007 مقالا حول تطوّرات الإضراب وأشارت فيه إلى إصرار المضرين أن لا حلّ لإضرابهم إلا بعودتهم للعمل.
- كما كتبت جريدة "الوحدة" عن الإضراب في إطار تغطيتها للندوة الصحفية التي عقدتها النقابة العامة للتعليم الثانوي يوم 21/11/2007.
- نشر النقابي بشير الحامدي مقالا على شبكة الإنترنت يدعو فيه إلى اعتبار معركة المطرودين معركة نقابية وطنية.
- كما نشر الأستاذ النفطي حولة مقالا على شبكة الإنترنت يحيي فيه "أسود القطاع" الذين يخوضون معركة كرامة نيابة عن القطاع وعن شباب تونس.
لوحظ تواجد أمني مكثف حول مقرّ الإضراب حين توافد عمال "القمرق" والمغازة العامة للمساندة خاصة.

لجنة الإعلام والاتصال

للمساندة :
216.71.337.667 Fax :
profexclu@yahoo.fr e-mail :
synd_tunis@hotmail.com

ليست هناك تعليقات: