الأحد، 20 جويلية، 2008

بعد التغطية الاعلامية للشروق لابطال تونس الثمانبة ...هل يؤشر ذلك لعودة رفاتهم ؟؟؟

بعد التغطية الاعلامية التي قامت بها مشكورة جريدة الشروق للاستشهاديين التونسيين الثمانية حيث قام مراسلوها بزيارات ميدانية لبعض اهالي هؤلاء الابطال مثل زيارة عائلة الشهيد عمران المقدمي في قفصة ( انظر هنا )و الحديث عن انتظارات عائلات الشهيد الميلود بن ناجح نومة (مدنين) ورياض بن جماعة ( صفاقس) وفيصل الحشائشي ( قابس) - ( انظر هنا ) وهي والحق يقال تغطية تحسب للصحفي الماطري بن صميدة و منذر الجبلوطي من جريدة الشروق وتحسب للجريدة التي كان لها السبق والجراة في ملامسة هذا الملف الذي لم ترد من السلطة الى الان موقف رسمي منه .قياسا بمواقف اخرى رسمية عربية اعلنت بدء الاستعدادات لعودة رفات ابطالها .وقلنا في حينها ان بلادنا لا يجب ان تشذ عن القاعدة وان تواجه الواقع الذي لامهرب منه وان تفرح قلوب امهات هؤلاء الذين ضحوا بالغالي والنفيس من اجل القضية الاولى للعرب والتي -يعتبرها الرئيس قضيته الشخصية - ان يعود هؤلاء الى ثرى بلادهم قرب اهلهم وذويهم وان يكرموا بما يليق بهم كابطال ...
فهل اهتمام جريدة الشروق بهم يكون مؤشر على بدء نحرك رسمي في اتجاه عودتهم ؟؟
ام مجرد اهتمام صحفي لا يتعدى الاستهلاك المحلي ؟؟

هناك 5 تعليقات:

غير معرف يقول...

لا اعتقد ذالك فا بالون الأختبار و المرشد الأعلى للوغة الخشبية بن نصيب نشر مقال في الضريح في 11/07/08 اقفل به الباب على احتمال جلب رفاتهم ؟؟؟؟
اما تغطية الشروق لهذا الحدث لا يثير الأستغراب لنفس القومي و العروبي الموجود في هذه الصحيفة و فاطمة بن عبدالله خير دليل على ذالك

abunadem يقول...

ممكن كلامك صحيح يا صديقي لان الشروق تضل من الاعلام الخشبي رغم بعض اضاءاتها احيانا والتي تدخل في باب الاستهلاك الداخلي وترويج الجريدة وركوب الاحداث

غير معرف يقول...

انا واحد من الناس لا أعتبر الشروق من الاعلام الخشبي بل من الاعلام المستقيل من الدور الأعلامي او لنقل الأعلام الصامت .
اليس في الصمت و السكوت نوع من الأحتجاج.
فجريدة الشروق يمكن تشبيهها بالأورونيوز اخبار وكالت عالميا و رياضة محليا و ان اضطرت لتلحين مقال خشبي فهي تحشره في زاوية ضيقة و باللون الرمادي كنوع من الحداد و عدم الرضا عن النفس ...

abunadem يقول...

كجريدة تملك الشروق اعلاميين جيدين مثل فاطمة عبدالله الكراي ولا ينكر عليها احد مواقفها احيانا من بعض الملفات الحساسة ولكن في افتتاحياتها غالبا لا تخرج عن النسق العام بل هاجمت اعراض الناس في احيان اخرى شان جماعة 18 اكتوبر واضراب الشابي وغيرها من الذين سمتهم باسماء سمعناها في الخطاب الرسمي ....؟؟؟؟؟

غير معرف يقول...

يا سيدس انا لم انصب نفسي مدافعا على جريدة الشروق بل اردت ان ابين انها فقط لها نفس قومي و عروبي لا تحيد عليه اما تلك الأفتتاحيات و التهجم الذي ذكرته فهو شيء مفروغ منه لضمان الاستمرارية...؟؟؟
بتعبير أخر هل في جريدة الشروق بوكيمونات و دما صحفية كبن نصيب او بسيس؟؟؟؟