الأربعاء، 13 أوت، 2008

حوصلة لحملة التضامن مع مدونة الناقد المحجوبة ...

بعد عملية الحجب التي تعرضت لها مدونة الناقد الليلة البارحة 12/08/2008 قام الاخوة والاصدقاء المدونون بحملة تضامنية عفوية اعادت جلها نص المقال الذي حجبت بسببه المدونة ,تضامن يؤكد الروح الجماعية للمدونين التونسيين خاصة بعد افتتاح مدونة جماعية ضد الحجب وحوارات الرديون التي عمقت الروح التضامنية بينهم ,ما يعني ان للتدوين فعلا رسالة نبيلة اقتدر رغم قصر التجربة في تونس على ان يكون بديلا اعلاميا حقيقيا استطاع كسر حاجز الاعلام الرسمي الذي تفرد بالهيمنة على المعلومة لسنوات وبهذه المناسبة يسرني ان اشكر من وقف معي وتفاعل ايجابيا مع حجب مدونتي وهم :

* مدونة جمهورية قاسم التي اعادت عنوان المقال الذي بسببه حجبت المدونة

* مدونة تبربيش وحكايات فارغة التي كتبت تضامنا... ضد حجب مدونة الناقد اشارت فيه الى المقال ودعت الى التضامن

* مدونة سمسوم التي اشارت الى تدوينة الناقد المحجوبة


* مدونة المشاغب التي رغم كونها حجبت هي نفسها ولم يتفطن لها احد ربما باستثناء طارق ورغم الملاحقات التي تعرض لها الاخ رمضان ( وكان من المفروض ان يكتب عنها شيئا في ضد الحجب ) فانه كتب تضامنا مع الناقد وهو تضامن يثلج الصدر فعلا عملا بالمثل : ويؤثرون على انفسهم وان كانت بهم خصاصة , وبالمناسبة نريده ان يكون تضامنا كما قال طارق معه ايضا ومع كل المدونات المحجوبة

* الاخت ارابيكا كتبت تدوينة محجوبة / من أجل حريّة الكلمة اشارت فيها الى فجاجة شعورها بالغبن تجاه عملية الحجب وتجاه شخص عمار

* فري راس الذي تعرض هو نفسه الى الحجب سابقا كتب التدوينة المحجوبة

* طارق الكحلاوي في افكاره الليلية كتب تدوينة محجوبة

* ودعا في ضد الحجب الى حملة تضامنية مع الناقد باعادة نشر مقاله


* اما عمروش فقدم درسا في فلسفة الاختلاف باعادة نشر عنوان المقال وكان من الاوائل في ذلك اقول ذلك على الرغم من اختلافي معه سابقا .

* في حين اكتفت ولادة بالتلميح للحجب في عنوان مقالها الذي خصصته للحديث عن يوم المراة : بين الحجب و الحزن و السفر يحِلُّ يوم المرأة .. أبعد ما يكون عن العيد

* صديقي الشاعر توفيق الصغير لما سمع الخبر اكتفى بضرب اخماسه باسداسه قائلا : الله يسامح 404

* و الصديق العزيز شهاب اعاد نشر بيان الحجب بعنوان حجبوا مدوّنة النّاقد!!!
* الدوعاجي كتب تضامنا مع الناقد اعاد فيه نشر المقال المحجوب وافتتح بدعوة على عمار المقص ..
* عاشور الناجي كتب مقالا صدره بالتضامن مع الناقد رد فيه على مسالة انشاء بنك اسلامي في تونس ؟؟؟
* وعاد الصديق آدم للكتابة بعد انقطاع ليقول انه معنا رغم كل الظروف فأعاد كتابة المقال المحجوب ..
و لا يسعني الا ان اشكر كل الاخوة والاصدقاء الذين تضامنوا معي ضد حجب مدونتي وحجب اي فكرة ..وكل الذين ابرقوا لي على الهاتف او السكايب او الفايسبوك مثل الاخ عدنان منصر وادم والشاعر محمد الخامس بلطيف و برباش الذي ارشدني بتدخلاته التقنية وكل الذين ربما لم يسمعوا او يكتشفوا بعد ....

اقول لهم فلتستمر المسيرة ....

هناك 7 تعليقات:

محمدالخامس يقول...

أقـول لك مـاقـاله الشاعر الكبير مظفر النواب :
ولكي تتذكّـر وجه شهيد
تحتاج موافقة تحمل خمسة أختام وطوابع،،،
أنا معك

abunadem يقول...

شكرا لتفاعلك واحساسك

غير معرف يقول...

ربي معاك

غير معرف يقول...

BonjourJ'ai croisé par hazard et par internet une jolie tunisienne a la voix fascinante.
J'ai mixé ou composé mes musiques en fonction d'elle
Je ne comprend pas l'arabe elle ne comprend pas ma musique.
Pourtant le resultat est interresant et peut s'écouter ou http://www.jamendo.com/fr/artist/Myriam_Matoussi:

أبو معاذ المطوي يقول...

"إنّ السماء ترجّى حين تحتجب"
:)
إن شاء الله يكون الحجب هذا حافز ليك لمزيد الإبداع..أنا نعتبرو وسام على صدرك يدلّ على عمق الأثر اللي تخلفو كتاباتك

أبو معاذ المطوي يقول...

"إنّ السماء ترجّى حين تحتجب"
:)
إن شاء الله يكون الحجب هذا حافز ليك لمزيد الإبداع..أنا نعتبرو وسام على صدرك يدلّ على عمق الأثر اللي تخلفو كتاباتك

أبو معاذ المطوي يقول...

"إنّ السماء ترجّى حين تحتجب"
:)
إن شاء الله يكون الحجب هذا حافز ليك لمزيد الإبداع.. شخصيّا نعتبرو وسام لمدونتك يكشف عن عمق الكتابات اللي فيها